حجم النص
|
بوابة خدمات الجمهور

الأسئلة الشائعة

المدارس الخاصة

+

يتم فتح باب التسجيل سنوياً والإعلان عن الفترة المقررة للتسجيل من خلال تعميم يصدر من إدارة تراخيص المدارس الخاصة بهذا الشأن. فعلى سبيل المثال، موعد التسجيل للعام الأكاديمي الجديد يبدأ من بداية شهر مارس من كل عام وحتى منتصف شهر أكتوبر من نفس العام، وأي تسجيل بعد المدة المذكورة سيتطلب موافقة إدارة تراخيص المدارس الخاصة.

+

يتم حصول الطلاب القادمين من خارج الدولة بالموافقة على التسجيل، ويتعين على ولي الأمر الاطلاع على الشواغر بالتواصل مع المدرسة، وتقديم طلب تسجيل، ودور المدرسة التحقق من المستندات وفقاً للشروط، ورفع الطلب الكتروني لاعتماد التسجيل.

+

تحدد مختلف النظم التعليمية مجموعة من المتطلبات المتعلقة بقبول الطلبة ضمن المراحل الدراسية، حيث تستخدم الأنظمة أسماء مختلفة لمراحل عمرية معينة، يعتبر عمر الطالب المحدد الرئيسي الذي يستخدم في تحديد المستوى الصفي والمرحلة الدراسية التي سيتم قبول الطالب فيها إضافة إلى شهادات ومستندات الطالب الصادرة من المدرسة السابقة. وينبغي على المدرسة الرجوع إلى جدول معادلة أنظمة التعليم الدولية لتحديد المستوى الدراسي للطالب وعرضه على ولي الأمر مع ضرورة اتباع الإرشادات المرتبطة بنظامها التعليمي وسياسة القبول الخاصة بها.

+

وفي حالات استثنائية خاصة جداً، يمكن الحصول على موافقة وزارة التعليم والتعليم العالي، بعد موافقة المدرسة وولي الأمر بتسجيل الطالب في صف أدنى في نفس المنهج شريطة أن يكون عمر الطالب مناسب وفق ما تقتضيه مصلحة الطالب، ويتعين على ولي الأمر كتابة إقرار التعهد بالعلم بجدول معادلة أنظمة التعليم الدولية واختلاف المناهج عند انتقال الطالب من منهج إلى منهج آخر.

+

قد تتأثر عملية قبول الطلبة في المراحل الثانوية بالمناهج الدراسية ونظام الاختبارات العام المتبع في المدرسة. فعلى سبيل المثال، الطالب الذي يجب قبوله من ناحية عمرية في المستوى الثالث عشر قد يتم وضعه في المستوى الثاني عشر إذا كان قد سجل لامتحان A level ولم يدرس برنامج السنة الأولى من هذا المستوى لأن البرنامج الدراسي للمستوى A مدته سنتان. لذلك على الطلبة وأولياء الأمور وخصوصا القطريين منهم جمع المعلومات والبيانات الكافية حول النظام الذي سينتقل الطالب إليه، والتأكد من أن المواد التي سيدرسها الطالب تؤهله للحصول على شهادة إتمام المرحلة الثانوية من قسم تصديق ومعادلة الشهادات.

+

لا يمكن للمدرسة تسجيل أي طالب إلا من خلال نظام تسجيل الطلبة في الوزارة أو قاعدة بيانات الطلبة وستقوم وزارة التعليم والتعليم العالي بمتابعة مدى التزام المدارس بهذه الإرشادات والتعليمات والطلب منها إظهار التزامها بها. فالمدارس التي لا تلتزم بهذه التعليمات قد تتعرض لعقوبات وجزاءات نتيجة لذلك.

+

البطاقة الشخصية أو جواز السفر الأصلي المسجل به الطالب {ساري المفعول} + صورة عنه

شهادة الميلاد الأصلية + صورة عنها.

إقامة سارية المفعول على جواز السفر + صورة عنها {لجميع الطلاب والطالبات المقيمين والمقيمات}.

عدد 2 صور حديثة.

شهادة التقييم الصحي النهائي لدخول المدرسة والملف الصحي من المراكز الصحية كشرط للتسجيل لجميع الطلاب للجنسيات جميعها، على أن يتم استخراج السجل الصحي بدءاً من تاريخ الإعلان، بالإضافة إلى استكمال إجراءات بطاقة التطعيم للطفل (للطلاب والطالبات) جميعهم من المراكز الصحية، بمن فيهم طلبة الدعم التعليمي الإضافي.

تقديم شهادات تطعيم متطابقة مع برنامج التطعيم الوطني في قطر.

شهادة لمن يهمه الأمر من جهة عمل ولي الأمر.

شهادة نجاح نهاية العام الدراسي الأصلية موضح درجات الطالب (التقرير النهائي الأصلي)، ويلتزم ولي الأمر بتقديمها إلى المدرسة بعد انتهاء الاختبارات بالنسبة للطلبة القادمين من مدارس داخل الدولة وللطلبة القطريين القادمين من مدارس خارج دولة قطر يتعين عليهم معادلة الشهادة من قبل إدارة معادلة الشهادة، أما بالنسبة للطلبة من الجنسيات الأخرى القادمين من مدارس خارج دولة قطر يتعين تصديق الشهادة من وزارة الخارجية القطرية.

صورة من البطاقة الشخصية لولي الأمر.

+

لا يجوز تسجيل أي طالب لا يحمل رقماً شخصياً من وزارة الداخلية بدولة قطر. لذلك نود أن نؤكد للمدارس وأولياء الأمور بأنه يُمنع تسجيل أي طالب دخل البلاد بتأشيرة زيارة أقل من سنة.

+

لن يكون من ضمن الاشتراطات أن يتم معادلة وتصديق الشهادة من إدارة معادلة الشهادات، وإنما يتم الرجوع إلى شهادات ومستندات الطالب الصادرة عن المدرسة السابقة. بالإضافة إلى تقييم مستوى الطالب من قبل المدرسة واستخدام جدول معادلة الأنظمة التعليمية لتحديد الصف المناسب للطالب. ويتعين على الطلبة القطريين القادمين من مدارس خارج دولة قطر معادلة الشهادة من قبل إدارة معادلة الشهادات، أما بالنسبة للطلبة من الجنسيات الأخر ى القادمين من مدارس خارج دولة قطر، لن يكون من ضمن الاشتراطات أن يتم معادلة وتصديق الشهادة من إدارة معادلة الشهادة، وإنما يتعين تصديق الشهادة من وزارة الخارجية القطرية. وعلى المدرسة الرجوع إلى شهادات ومستندات الطالب الصادرة عن المدرسة السابقة. بالإضافة إلى تقييم مستوى الطالب من قبل المدرسة واستخدام جدول معادلة الأنظمة التعليمية لتحديد الصف المناسب للطالب.

+

فيما يخص الطلبة الذين ينتقلون من قطاع المدارس الخاصة إلى قطاع المدارس الحكومية، فإنه يتعين على المدرسة الحكومية التي ينتقل إليها الطالب التأكد من أن الشهادات التي حصل عليها الطالب من المدرسة السابقة قد خضعت لعمليات المصادقة والمعادلة وفقاً للنظام المعمول به في وزارة التعليم والتعليم العالي. وسيتم بعد ذلك وضع الطالب في المستوى الصفي المناسب وفقاً لتوصيات إدارة معادلة الشهادات.

+

يمكن لولي الأمر نقل أو تحويل ابنه أو ابنته بين المدارس الخاصة دون الحاجة إلى أخذ موافقة وزارة التعليم والتعليم العالي، لكن يجب التأكد أولا من وجود شواغر في المستوى الدراسي المناسب أو المرحلة العمرية المناسبة لدى المدرسة التي سينتقل إليها الطالب. ولأن الوزارة لديها قاعدة بيانات للطلبة في جميع المدارس ومنها الخاصة فلا يمكن تسجيل الطالب في أكثر من مدرسة وحتى نضمن تسجيل الطالب ووجود شاغر له في المدرسة التي يود الانتقال إليها، وعملية النقل تكون بين المدرستين، وعلى ولي الأمر استلام ورقة شاغر من المدرسة المنتقل إليها، وتسليمها للمدرسة المنتقل منها وإنهاء الإجراءات. ليتم نقل الطالب في قاعدة بيانات الطلبة من المدرسة الحالية وتتمكن المدرسة الجديدة من قبول الطالب.

+

على المدارس الالتزام بالطاقة الاستيعابية المحددة لها وعدم تسجيل أي طالب فوق العدد المحدد دون أخذ موافقة إدارة تراخيص المدارس الخاصة على ذلك ونظام قاعدة بيانات الطلبة لدينا لن يقبل بتسجيل أي طلبة فوق العدد المسموح، ونحن نعلم أن بعض المدارس لديها ضغط كبير لإقبال الطلبة عليها لكننا أيضا نأمل بأن المدارس الجديدة التي ستفتح السنوات القادمة تستوعب أعداد كبيرة من الطلبة.

+

قد يترتب على عملية الانتقال تكوين فجوة في مهارات ومعارف الطالب وافتقاده لبعض المواد أو عناصر المنهج أو قد يضطر لإعادة بعض المواد أحياناً. وقد يؤثر هذا على تعلم الطالب وقد يؤثر أيضاً على عمليات الانتقال المستقبلية والاختبارات والالتحاق بالجامعات. لذلك ينبغي على المدارس تزويد أولياء الأمور بمعلومات حول المنهج الذي تقدمه المدرسة وسياسة ونظم تقييم الطلبة فيها. كما ينبغي أن تزودهم بالمعلومات المتعلقة بما تقدمه المدرسة من شهادات معتمدة دولياً أو محلياً. ويتعين على المدرسة التي تستقبل الطالب "المنتقل إليها " أن تتأكد من أن ولي الأمر يعي تماماً ما يترتب على انتقال الطلبة من نظام تعليمي إلى نظام آخر مختلف. وأن لكل نظام تعليمي طبيعته الخاصة من حيث قواعد توزيع الطلبة على المستويات الصفية والمناهج المطبقة وطريقة توزيع جدول العام الدراسي ونظام الاختبارات